0555333017

اهلا بكم فى الموقع الرسمى للمهندس خالد ابو ابراهيم

 المدير التنفيذي للمضيف الاول للاتصالات وتقنية المعلومات (ون هوست) والخبير في مواقع التواصل الاجتماعي 

ماهي تقنية الـVirtualization ؟ و كيف تعمل هذه التقنية.

 : ماهي تقنية الـVirtualization ؟

: التمثيل الأفتراضي  او  Virtualization 
تلك الكلمة التى شدت العالم بأسره إليه وكثيرة هي الأسئلة التى طرحت حولها ولم تجد لها أجابة وهذا ماسوف أقدمه لكم في هذاالمقال البسيط الذي سوف أستعرض فيه كيفية وأسباب نشوء هذه التقنية بالأضافة إلى الفوائد التى تحققها هذه التقنية
مقدمة
قد يعتقد البعض أن هذه التقنية هي حديث العهد نتيجة التطور الكبير الذي نراه كل يوم في أجهزة الكمبيوتر أو العتاد المكون لها والحقيقة غير ذلك أبدا لأن بدايات هذه التقنية قديمة جدا وتعود إلى عام 1960 وأول من طورها كانت شركة IBM أو International Business Machines فكما هو معروف ان أجهزة الكمبيوتر في ذلك العصر وأخص بالذكر جهاز IBM 7044 (M44)  كانت تقوم بعملية معالجة واحدة كل مرة والذي أنعكس سلبا على مقدرة المعالجات للعمل وخصوصا أن تطوير قوة المعالجات لم يكن بالأمر الصعب والتى كانت سبب في ولادة تقنية التمثيل الأفتراضي التى أتاحت أستخدام قوة المعالج من قبل عدة أشخاص من خلال تقسيمه إلى عدة أجهزة وهمية يتم التحكم بها من خلال أجهزة مخصصة أو Client وبالتالي أتاح لهم أمكانية تشغيل أكثر من تطبيق في تفس الوقت ,وقد واجهت هذه التقنية في حينها مشاكل كثيرة مثل عدم تمكين العملاء من تشغيل البرامج الغير أمنة untrusted لان أدائها يمكن أن ينعكس سلبا على النواة بشكل عام بالأضافة إلى عدم مقدرة كل عميل القيام بأي عملية تحديث أوترقية للنظام الخاص به وآخيرا لم يكن هناك أمكانية للتحكم بتقسيم العتاد بشكل منصف بين أجهزة العملاء .
: صورة لجهاز الكمبيوتر من IBM 7044
: كيف تعمل هذه التقنية
يحتاج منك لفهم كيف تعمل هذه التقنية الكثير من الوقت والكتب لكن سوف أقدم لمحة بسيطة عن مبدأ عملها لذا دعوني أولا أقدم لك هذا المخطط الذي يوضح الطبقات الموجودة في الكمبيوتر
: فكما هو واضح أن للكمبيوتر عدة طبقات
الطبقة الأولى خاصة بي البرامج او Software وهي بحد ذاتها مقسمة لعدة طبقات ونستطيع أن نشاهد أن هناك برامج تعمل من خلال الأتصال بالهاردوير بشكل مباشر وهناك من يتصل بطبقة المكتبات التى تخص نظام التشغيل والخ…
الطبقة الثانية Instruction Set Architecture أو ISA وهي الطبقة التى تفصل طبقة الهاردوير عن السوفت وير وهي النقطة التى بنى فيها المطورون أول أفكار تقنية التمثيل الأفتراضي
الطبقة الثالثة وهي طبقة الهاردوير وهي توضح المدخلات والمخرجات الخاصة بالكمبيوتر
فمن خلال طبقة ISA قام المطورون بتطوير تقنية التمثيل الأفتراضي لتتمثل لنا بهذه التقسيمة البسيطة الموضحة بالصورة القادمة  والتى تتيح أمكانية التحكم في موارد الهاردوير الموجودة من خلال نظام تشغيل خاص بها يدعى hypervisor او virtual
machine monitor (NMM) والتى بدورها تسمح لنا بتنصيب أكثر من نظام تشغيل ومارقبتها وأعدادها طبعا
: وكما ذكرت أن الموضوع يحتاج الكثير من الشروحات والتحليلات ولأني أردت أن يكون الموضوع مفهوم لجميع الفئات وأنصح أي شخص يريد أن يعرف أكثر عن آلية العمل أن يقرأ كتاب Virtual Machine الذي كتب بواسطة James E.Smith & Ravi Nair
ماهي الفائدة التى نحققها
وهو السؤال الأهم في موضوعنا ما الذي توفره لي هذه التقنية ولسنتعرضها بالتسلسل التالي:
توفير المال : من أكثر الحقائق غرابة أن أغلب أجهزة الكمبيوتر الموجودة في عصرنا لاتستخدم أكثر من 10% من قدرتها وطاقتها وطبعا هذه الحقيقة ترجعنا إلى عام 1960 وهي لماذا لأ أستفيد من طاقة المعالج بشكل كامل وفي نفس الوقت أوفر على نفسي المال لشراء كمبيوتر آخر يقوم بأعمال آخرى
توفير الوقت : من خلال نظام تحكم واحد سوف تستطيع الوصول إلى كل الاجهزة والسيرفرات الموجودة لديك وبالتالي سرعة في أكتشاف الأخطاء وإصلاحها زد على ذلك سرعة القيام بعمليات الصيانة الدورية والتى تشمل أمور مثل backup, archiving and recovery فمن قبل كان يتطلب منك تنصيب ويندوز سيرفر وأعداده حوالي الثلاث ساعات لكن مع التمثيل الأفتراضي لن يستغرق معك الأمر أكثر من ثانيتان من خلال القيام بعمل صورة لنظام التشغيل .
توفير الطاقة : أن التوفير التى تقدمها لنا تقنية التمثيل الأفتراضي في الطاقة كافية لأن تكون هي الفائدة الوحيدة لها فمن خلال تقليل عدد السيرفرات  التى تعمل إلى أكثر من النصف سنجد ان الطاقة التى تخصص لها قد نقصت بمعدلات كبيرة والتى أكدها مستخدمي برنامج VMWare الذين صرحوا بتوفير حوالي 60 % من الطاقة المستخدمة
توفير في الشبكات : فكما هو معروف أن الربط بين السيرفرات الحقيقية يحتاج منك سويتشات وروترات تقوم بهذه العملية لكن مع تقنية التمثيل الأفتراضي سوف تقوم بهذه العملية بشكل مجاني وبأداء وسرعة قد تكون أفضل وأأمن من الشبكة العادية.
سهولة التحكم : فمن خلال جهاز واحد سوف تستطيع الوصول لجميع الأجهزة أو Desktop الخاص بكل كمبيوتربالأضافة إلى أمكانية مراقبة أداء وعمل كل الأجهزة من شاشة مراقبة واحدة تعطيك كل التفاصيل المطلوبة
الأمان والحماية : فمن خلال الأجهزة الوهمية الموجودة تستطيع أن تقوم بتجربة بعض البرامج الغير أمنة والتأكد من خلوها من أي فايروسات أو ديدان خبيثة وبالتالي حماية سيرفراتك منها
أمكانية تنصيب وأستخدام عدة أنطمة تشغيل على جهاز واحد مثل ويندوز لينوكس أبل دوس .
هذه كانت أهم الفوائد التى تحققها لنا تقنية التمثيل الأفترضي وهناك أيضا المزيد من الفوائد التى تختلف بحسب أنظمة التشغيل التى سوف أتركها لموضوع آخر ولان أريد أن أتحدث عنها أكثر مما تحدثت عنه في المجلة ودمتم وبود